Connect with us

الصحه النفسيه والتخاطب

الهستيريا

Avatar

نشر

على

الهستيريا

أهتم العديد من المختصين بالهستيريا وحدث جدلآ كبيرا بين العلماء في تشخيصها فمنهم من أعتبر الهستيريا إضطراب عصبي في حين أعتبرها فرويد إضطراب نفسي عصابي.

وسوف نعرض المقاله كامله علي موقع البرنسيسه.

تعريف الهستيريا:

تعتبر الهستيريا إضطرابآ نفسي يشمل العديد من الأعراض النفسية و الجسدية.
هذه الأخيرة تعتبر أعراض وظيفية يغيب فيها الخلل العضوي بالإضافة الى عناصر شخصية المفحوص التي تتميز خصائص معينة .

تعرف الهستيريا من وجهة نظر التحليل النفسي:
على أنها ” تنظيم نفسي يشير الى نمط معين من الشخصية و علاقات معينة. .د.بالإضافة الى تظاهرات جسدية و نفسية”.
ويطلق عليها بالتحويل الجسدي أو النفسي( و التي ترمز الى صراع مرتبط بالجنسية النفسية).

اذا الهستيريا حسب هذا التعريف تشير:

-أعراض تحويلية جسدية و نفسية .

-بنية شخصية و نوع معين من العلاقات التي تبنيها المفحوص مع نفسه و مع الأخرين.

– يعبر عن صراع نفسي داخلي.

أعراض الهيستيريا وفق الجدول الاكلينيكي:

الأعراض الحركية:

حيث نجد اضطرابات فقدان التوازن و التناسق الحركي ،عدم القدرة على المشي و الوقوف، الدوار ،الشلل الذي يكون محددا مكانيا مثل الشلل نصف سفلي، نجد أيضا التشنجات ، الام اسفل الظهر، عدم القدرة على تحريك الرقبة، الام الرأس، الام البطن…..الخ

الأعراض الحسية:

تظهر الأعراض التي تشمل الحواس خاصة حاسة النظر اين يمكن ملاحظة انخفاض في الحقل البصري.

اما على مستوى حاسة السمع نجد صمم ظرفي ، احتداد السمع أو حساسية مفرطة للأصوات . يمكن أيضا ملاحظة فقدان الصوت أو خلل في النطق. للتذكير يمكن أن نجد اضطراب في حاسة الشم و حاسة الذوق.

الأعراض الحشوية:

حيث نلاحظ اضطراب في المسالك البولية التناسلية ، بالإضافة الى اضطرابات جنسية البرودة الجنسيه، اضطراب العادة الشهرية ، التشنج المهبلي.
إضطرابات التغذية تظهر من خلال الشراهة التي تليها التقيؤ كما نجد أيضا الوهن الذي يدفع بالمفحوصة الى توقف نشاطاتها اليومية.

مقالات ذات صلة  تعديل السلوك

الأعراض النفسية:

يمكنا ملاحظة أعراض تصيب الوظائف المعرفية مثل اضطراب في الذاكرة مثل غياب أحداث معينة في حياة المريضة و تعويضها بذكريات خاطئة كما أن ذكرياتها تتميز بعدم الدقة و التناقض.
نجد أيضا الشرود أو الهروب التفككي أي الهروب المفاجئ و غير مدبر و غير منظم بعيدا عن منزلها بالإضافة الى عدم تذكر ما حدث عرض نادر.

الهستيريا

يمكن ملاحظة تبدد الشخصية أي الإحساس بالغرابة ، عدم التعرف على الذات بالإضافة الى تبدد الواقع احساس بتغير محيط المفحوصة و تشوه الواقع. نجد أيضا اضطراب في اليقظة ،انخفاض في مستوى اليقظة،اضطراب في بعدي الزمان و المكان…الخ

التشخيص :

يجب تمييز الهستيريا عن العديد من الاضطرابات نذكر منها:

-الإصابات العضوية حيث يجب التأكد من هذه الإصابات نتيجة عدم توافق مع الأعراض.

-توهم المرض يظهر نتيجة اهتمام المفرط للمفحوص بإصابته بمرض كما أن المريض يطلب بشدة العلاج و الشفاء كما أن المريض يتسم بالمقاومة أي أنه لا يهدأ بعد تأكيد الأطباء بعدم اصابته.

-فقدان الشهية العصبي يتسم بالخطورة كما نجد نحافة كبيرة جدا عند المريضة أقل من 44 كغ بالإضافة الى فقدان الطمث.

-الأعراض النفسوجسدية تتميز بوجود خلل عضوي و يغيب المعنى الرمزي للعرض بالإضافة الى عناصر شخصية مختلفة.

فيما يخص الفصام يتميز هذا بالأعراض الايجابية ،الهلاوس و الهذيان(و إضطراب في العلاقة مع الآخرين ، برودة عاطفية ، غرابة في السلوك أي نجد كل تظاهرات التفكك الذي تطرق اليه .

الاضطرابات الحدية تتميز بوجد اكتئاب ، اشكال مختلفة من الإدمان ، سلوكات مضادة للذات و خاصة المرور الى الفعل كما أن الشخصية تتميز خصائص مختلفة عن تلك الخاصة بالهستيريا.

تطور المرض:

تظهر الهستيريا في اي سن و خاصة في سن المراهقة و سن الرشد. تظهر بصورة كبيرة عند المرأة مقارنة بالرجل. لاحظ الباحثون أنه بعد سن 44 سنة أو 54 سنة تنخفض الأعراض التحويلية و ترافقها.

مقالات ذات صلة  كيفية التعامل مع الشخص النرجسي

أعراض أو اضطرابات مختلفة خاصة القلق، الوهن ،و بصورة كبيرة الاكتئاب خاصة بعد تعرض المفحوص لاحباطات عاطفية ، تخلي، فقدان الدعم الاجتماعي …الخ.

الهستيريا

يكون مستوى الأكتئاب متوقف على العوامل الخارجية و محيط المفحوص خاصة حيث أن فقدان دعم محيط لها و التخلي عنه بالإضافة الى تأثير العوامل الخارجية السلبية يزيد من درجة الاكتئاب الذي قد يصبح مزمن مع امكانية المرور الى الفعل الانتحاري بصورة اندفاعية .

وشاهد أيضا علي موقع البرنسيسه الاكتئاب الذهاني

دور العوامل المحيطية:

تطرق العديد من المختصين الى العوامل المحيطية و الأسرية خاصة فيما يخص المفحوص الهستيري حيث وصف عدة خصائص نذكر منها : أسر محافطة ، مفرطة في الحماية ، الوالدين ينتظرون و يتوقعون ظهور مرض معين في الأسرة ، أسر معزولة من الناحية الجغرافية و أسر كبيرة العدد بالإضافة الى محدودية الدخل….الخ.

الشخصية الهستيرية:

تتميز الشخصية الهستيرية بخصائص معينة نحصرها فيما يلي:

-الإغواء:

حيث يجلب المفحوص الانتباه اليها في علاقته مع الآخرين و كذلك من خلال مظهره الخارجي، انه تحاول جذب و اغواء المحيط به.

للتذكير ان السلوك الاغوائي يظهر مع الراشد و كذلك الأطفال.

_ التمسرح:

و الذي يتمثل في ردود فعل المفحوصة المفرطة و المذهلة للأحداث و هذا ما يتطلب جمهورا للفت الانتباه اليها.
حيث نجد دور و كبير للتعبير الانفعالي من خلال السلوك، الإيماءات و الهيئة الخارجية. كل هذا يعبر حقيقة عن غياب النضج النفسي عند الهستيرية وكذلك هشاشتها.

-التبعية و القابلية للإيحاء:

تتميز الشخصية الهستيرية بتبعيتها للآخرين و تأثرها بهم و كذلك بالسياق و الظروف التي تحيط بها . انها تتقمص و تقلد لكل النماذج التي تقابلها.

-الحياة الخيالية:

حيث تتسم الحياة الخيالية بالغنى تتميز بأحلام اليقظة التي تدفع بها الى تشويه الواقع. للتذكير ان فرويد اطلق على هذه الخيالية “البستان الخفي”. و لهذا السبب تثير الهستيرية استياء و حقد الآخرين لكونها تزيف الحقائق، الأحداث…الخ.

مقالات ذات صلة  أهم 9 أعراض | الاكتئاب النفسي عند الاطفال والمراهقين

الهستيريا عند الرجل:

حقيقة اقترنت الهستيريا بالمرأة منذ القدم و لكن تظهر الهستيريا كذلك عند الرجل بتظاهرات نفسية مختلفة عن تلك الموجودة عند المرأة.

الهستيريا

يغيب عند الرجل الأعراض التحويلية كما أن شخصية الهستيرية عند الرجل تتميز بسلوكات مضادة للمجتمع خاصة الجنوح . نجد أيضا المفاخرة و أحلام اليقظة التي تمجد بطولة المفحوص، غياب الاستقلالية، الغضب غير المتوقع و غير المنتظر. من الناحية الاجتماعية يعاني المفحوص بغياب الاستقرار المهني ، عدم القدرة على تحمل العلاقات مع الأشخاص وفق التسلسل الهرمي كما نلاحظ أيضا المطالبة بوضعية المريض .

العلاج:

المريض الهستيري يتوجه بصورة كبيرة الى عيادة الأطباء العامين للكشف خاصة على الأعراض التحويلية.

الهستيريا

قبل أن نتطرق الى العلاج يجب التذكير أن المريض الهستيري يثير رد فعل السلبي من طرف المختصين نظرا لخصائص الشخصية التي تميزه و بالتالي يجب على المعالج ان يحافظ على موقف حيادي و متعاطف، اصغاء مبني على اساس التعاطف الوجداني و تقبل طلب المفحوص فيما يخص أعراضه التحويلية.

اقتراح فرضية نفسية المنشأ فيما يخص هذه الأعراض التحويلية و تبني خطاب منقص لقيمة العرض أو الأعراض و خطاب ايجابي للعلاج و الشفاء.

يجب مساعدة المريض على الوعي بسلامة العضو المصاب و استعمال الإيحاء في ذلك

العلاج النفسي يهدف خاصة الى محاولة التطرق الى المعنى الرمزي للأعراض الهستيرية من خلال علاقة علاجية مع المعالج.

كما يجب الاخذ بعين الاعتبار المحيط الأسري للهستيري و دوره خاصة في الأعراض.

فيما يخص العلاج الدوائي يوصى باستعمال مضادات  الاكتئاب في وجود أعراض اكتئابية.

 

 

 

 

كاتب ومحرر فى موقع البرنسيسة - EL princesa وأخصائية أمراض النطق والكلام محاضر معتمد من جامعه عين شمس محاضر معتمد من مركز التدريب والتنميه محافظه القاهره ماجيستير صحه نفسيه من معهد البحوث والدراسات العربيه بتقدير إمتياز أخصائية تعديل سلوك وتنميه مهارات

Advertisement

أحدث المقالات

الأكثر قراءة