Connect with us

فقدان الوزن

السُمنة عند الأطفال.. الأسباب والعلاج

Heba Bakheet

نشر

على

السُمنة عند الأطفال.. الأسباب والعلاج

السُمنة عند الأطفال تؤدي الى مشكلات عده غير المشكلات الجسدية، فيوجد مصطلح شائع في الأونة الأخيرة وهو التنمر، أو بمفهوم بسيط هو ذكر عيوب الشخص أمامه بطريقة فظة سواء بشكل خاص او أمام التجمعات، والسُمنة عند الأطفال من أهم أسباب التنمر خاصة الأن ونحن في موسم الدراسة. في هذا المقال على موقع البرنسيسة سنحاول إلقاء الضوء على مشكلة السُمنة عند الأطفال وكذلك توضيح أهم الأسباب وعرض لبعض وسائل العلاج.. فكونوا معنا

مشكلة السُمنة عند الأطفال مشكلة لا يمكن تجاهلها، لكن يجب مواجهتها والعمل الجاد لحلها.

تعريف السُمنة:

إذا كان وزن الطفل يزيد عن 20 في المائة من وزن الجسم الطبيعي ، فإنه يعتبر سميناً، وتحديد ما إذا كان الطفل يعاني من السمنة أم لا فهو امر لابد أن يُحدد من قبل الطبيب أولاً، لأن بعض الأمهات قد لا ينتبهن لسمنة الطفل، لذلك يجب مراقبة نمو الطفل مع طبيبه في جميع مراحل حياته.

تحديد المشكلة من قبل الطبيب

تحديد المشكلة من قبل الطبيب

أسباب سمنة الأطفال:

هناك العديد من أسباب السمنة وزيادة الوزن عند الأطفال وعلى سبيل المثال لا الحصر:

العوامل الوراثية:

الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالسمنة في حالة وجود أحد الأبوين مصاب بالسُمنة بالفعل.. أرى ان هذا السبب وحده كفيل بأن يحافظ كل منا على صحته ووزنة المثالي حتى لايصاب أبناءنا بهذا المرض اللعين.

العادات اليومية السيئة:

تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون ، وتناول العشاء قبل النوم مباشرة ، وتخطي وجبة الإفطار، كلها عادات سلبية تؤدي إلى السُمنة بل والسُمنة المفرطة كذلك.

عادات خاطئة

عادات خاطئة

اختيار الطعام الخاطئ:

إختيار نوع الطعام من أهم الأسباب التي نُعول عليها في بناء جسد صحي للأطفال والكبار على حد سواء.. ومشكلة السُمنة من أكبر مسبباتها إختيار نوعية طعام رديء الفائدة الغذائية كالمقليات والدهون المشبعة والحلويات.

مقالات ذات صلة  البروتين في الاكل (2)

إهمال النشاط الجسدي:

تكمن المشكلة هنا في أن فكرة الرياضة أو النشاط الجسدي غير منتشرة في مجتمعاتنا العربية.. على الرغم من أن قلة النشاط البدني من ضمن أكبر مسببات السُمنة..

البيئة المدرسية للطفل:

الطعام في المدارس ليس جيدًا ، فهو لا يلبي الإحتياجات الصحية للطفل ، مما يتسبب في إصابة الطفل بالسُمنة.. فوجود الكارثة المتنقلة المسماه بالكنتين هو حقا كارثة بكل ما يحتويه من رقائق بطاطس مشبعة بالزيت النباتي والحلويات المشبعة بزيت النخيل والمواد الحافظة.. بل وحتى الوجبة المجانية التي يتم توزيعها على الأطفال عبارة عن بسكويت مُحلى مليء  بالسكر.

طعام بلا فائدة

طعام بلا فائدة

العوامل النفسية:

قد يسبب القلق النفسي والتوتر أو الحرمان العاطفي والشعور بالوحدة وكذلك بعض حالات الإحباط إلى الإفراط في الأكل مما يؤدي إلى سُمنة الأطفال.. وقد تكون كلمة السر لكل تلك المشاكل النفسية هي التنمر.

قد تؤثر مشكلة السُمنة عند الأطفال في الأداء الأكاديمي المنخفض بسبب إنخفاض مستويات الأكسجين الذي يصل إلى الجسم والدماغ ويسبب النعاس وعدم القدرة على التركيز وبالتالي مستوى دراسي أقل.

بعض وسائل لعلاج مشكلة السُمنة عند الاطفال:

وضعت منظمة الصحة العالمية عددًا من المعايير للقضاء على سمنة الأطفال، منها:

للأطفال حديثي الولادة:

  • بدء الرضاعة الطبيعية في أقرب وقت ممكن بعد الولادة.
  • الرضاعة الطبيعية فقط خلال الأشهر الستة الأولى.
  • أدخال الطعام الصلب بعد 6 أشهر من الحياة .
  • تزداد كميات الطعام المُقدمة تلقائيًا مع تقدم الطفل في العمر.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكر والملح في السنة الأولى من عمر الطفل.
  • الاستمرار في الرضاعة الطبيعية حتى يبلغ الطفل عامين.

 للأطفال في سن المدرسة:

  • قلل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون والسكر.
  • قلل من استهلاك الأطعمة الجاهزة للأكل قدر الإمكان.
  • قلل من تناول الحلويات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسكر
  • تناول الخضار والفواكه الطازجة كل يوم.
  • تناول الحبوب الكاملة والمكسرات ؛ لأنها تحتوي على نسبة عالية الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم.
  • ممارسة التمارين الرياضية ولو لنصف ساعة يومياً.
أكل غير صحي

أكل غير صحي

وفي هذا الصدد ، أكدت وزارة الصحة والسكان عبر منشور ترويجي على حسابها الرسمي على موقع “فيسبوك” أن السمنة يمكن علاجها من خلال تشجيع الأطفال على اتباع نظام غذائي صحي.

مقالات ذات صلة  ريجيم الكيتو

وتنصح الوزارة الأمهات باتباع بعض الإرشادات لمساعدة أطفالهن في التخلص من السمنة وهي:

نصائح لعلاج السمنة لدى الأطفال:

  • التنبيه على الأطفال عدم تناول الطعام خارج المنزل لأن الوجبات السريعة تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة والتي يتم الحصول عليها من الزيوت المهدرجة المستخدمة في عملية التحضير.
  • نظرًا لارتفاع نسبة السكر ، احتفظ بالعصير المعلب بعيدًا عن متناول الأطفال واستبدله بالماء.
  • بدلًا من الحلويات ، قدمي لطفلك وجبات خفيفة صحية ، مثل الزبادي والفواكه ، بين الوجبات الرئيسية.
  • أبقي وجبات طفلك بعيدًا عن التلفاز ، لأن تناول الطعام أمامه يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع استهلاكه دون قصد.
  • حدد وقتًا منتظمًا لممارسة الرياضة لطفلك كل يوم.
  • تجنب العصائر المعلبة والمشروبات الغازية.

أخيراً

النظام الغذائي للأسرة يلعب دوراً هاماً في الصحة الجسدية للإسرة ككل.. وعلى الأمهات مراعاة تقديم وجبات متكاملة العناصر لتفادي مشكلة السُمنة والمشاكل الصحية الأخرى.

شكراً لكم والى مقال أخر إن شاء الله

أنا هبةالله كاتب ومحرر فى موقع البرنسيسة - EL princesa أم أشبه الكثير من الامهات .. اشبهكِ أنتِ أسعى للمعرفة والتعلم ونفع الغير.. أحب الشمس ونور النهار والقراءة والهواء الطلق. معلم مونتيسوري معتمد من مؤسسة غراس لدعم الطفولة المبكرة. حلمي كحلمك.. نشء صالح وبيت هادئ وجنة عرضها السموات والارض..

Advertisement

أحدث المقالات

الأكثر قراءة