Connect with us

قصص

الخروج من الإكتئاب

Ezz‏ Haitham‏

نشر

على

الخروج من الإكتئاب

الإكتئاب مرض العصر الان ويصاب به كل الاعمار الاطفال والشباب وكبار السن وفيما يلي سوف نسرد بعض من المواقف التي ادت الي الاكتئاب وماذا حدث لابطالها وقصة الخروج من الإكتئاب 

دكتور ضياءوالخروج من الإكتئاب

دكتور ضياء شاب في اخر سنة بكلية الطب وعنده حلم وطموح كبير ان يصبح دكتور مشهوردوليا .

دكتور ضياء : صباح الخير يا امي النهاردة  خلصت  دراسة بتقدير عالي و هاكمل دراستي زي ما  حلمت وهسافر وهوصل لحلمي ان شاء الله دعواتك يا امي

الأم : ربنا يوفقك يا ابني بس هتسبني لوحدي وتسافر

دكتور ضياء : يا امي ده وقت صغير وبعدين هجيبك تعيشي معايا مش هسيبك وانتي معاكي اخويا اشرف اكيد هيكون جنبك

الأم : اشرف متجوز ومش فاضي وانت عارف شغله يدوبك بشوفه كل اسبوع مرة

دكتور ضياء : دعواتك بس اخلص بسرعة واكيد هبعتلك في اقرب فرصة

خرج دكتور ضياء يقابل زمايله  ( دكتور سامح / دكتور خالد ) في القهوة علشان يخططو لاحلامهم

دكتور ضياء : يااااه اخيرا خلصنا كلية سبع سنين عدت كده مش مصدق

دكتور سامح : الحمد لله خلصنا دراسة في مصر لسة بقه نكمل دراسة بره

دكتور خالد : هنفضل ندرس لحد سن الستين باين الطب ده دايما لازم تعرف الجديد

دكتور ضياء : مش هتفرق كتير المهم ان احنا بنحب الطب  واتعلمنا و هنتعلم  اكتر علشان نقدر نساعد البشرية انها تعيش عيشة افضل وبكره نكون مشهورين  , بس خلاص انت يا سامح نويت علي المانيا وانت يا خالد كندا

دكتور سامح : طبعا  المانيا انا طول سنين الدراسة بدرس لغة الماني علشان لما اخلص دراسة في مصر اكمل دراسة في المانيا

دكتور خالد : انا هسافر كندا علشان والدي هناك مع اني هتعب وهدرس من الاول بس هتفرق معايا جدا في المستقبل وانت ياضياء خلاص نويت علي بريطانيا

مقالات ذات صلة  لماذا إنحرفت القيم الأخلاقية؟

دكتور ضياء : اه يا عم خالد انا هسافر كندا انت كنت بشتغل في فترة الدراسة علشان اجمع فلوس السفر والدراسة و انا ابويا مش في كندا ولا بعرف لغة الماني فا هعمل ايه , ربنا يوفقنا جميعا

دكتور سامح : بس انت هتعمل ايه في التجنيد انت عندك اخ ولد احنا اخواتنا بنات

دكتور ضياء : ان شاء الله مش هدخل واسافر انا هتجنن لو مسافرتش

دكتور خالد : ان شاء الله تسافر وتظبط دنيتك

المطار

الخروج من الإكتئاب

بعد الخروجة دي بشهر كان دكتور سامح ودكتور خالد جهزو ورقهم ومسافرين ودكتور ضياء راح يوصلهم مع الاهل

دكتور ضياء : خلي بالكم من نفسكم وبلاش تبصو للبنات هناك و ركزوا في حلمكم والمذاكرة

دكتور سامح : ياعم احنا مش بتوع الكلام ده الحمد لله مواظبين علي الصلاة وربنا يثبتنا ويبعدهم عنا  انا طالع عيني السنين دي كلها لغة وطب علشان اوصل واكون حاجة بس ممكن اتجوز بقه ههههههه

دكتور خالد : اه ياعم نتجوز متتجوزش ليه  وانت كمان يا ضياء يلا ظبط ورقك وحصلنا

دكتور ضياء : اخلص بس ورق التجنيد واحصلكم علي طول قدامي اربعين يوم وكل حاجة تبقى تمام

وسافر دكتور سامح المانيا ودكتور خالد سافر كندا وكانو علي تواصل دايما

وبعد اربعين يوم كان معاد دكتور ضياء في التجنيد

الصدمة

دكتور ضياء : الحقيني يا امي هكون مجند ل 3 سنين حلمي ضاع خلاص اصحابي سافرو وانا هقعد هنا مش هعمل حاجة حياتي ادمرت مفيش ليا امل في الحياة انا مبقتش عايز اعيش اصلا

الام : يا ابني متقولش كده انت صبرت سبع سنين كلية اصبر ومتعرفش ربنا كاتبلك الخير فين استهدي بالله واستغفر ربنا وادعي

دكتور ضياء : انا حلمي ضاع خلاص تعبت ( وجري علي المطبخ واخد سكين وعور نفسه في دراعه ووقع علي الارض واغمي عليه )

مقالات ذات صلة  الفؤاد العليل (الجزء الثاني) 2

الام : تصرخ وتتصل باخوه اشرف يلحقها  وتنادي علي الجيران حد ينقذ ابنها

نرشح لكم ايضا:اكتئاب ما بعد الولادة وكيفية التخلص منه

المستشفي

اشرف : كده يا ضياء عايز تسبنا وتمشي ليه كل ده انت راجل مؤمن وعارف ان كل واحد بياخد نصيبه

دكتور ضياء : انت مش فاهم حاجة خلاص كده حلمي ضاع في شروط للسفر والسن وانا مش هقدر احقق الشروط دي لو اتاخرت 3 سنين

اشرف : استغفر ربنا وارمي توكالك عليه واكيد ربنا كاتب ليك كل خير وحرام عليك امك كانت هتموت عليك فكر كويس هتلاقي ان اكيد ربنا ممكن ياخرك بس كاتب ليك كل خير

التجنيد

بعد اربع شهور دخل دكتور ضياء التجنيد سنة واحدة فقط وكان نفسيا احسن بعد جهاد مع نفسه ومحاولات لتقبل الامر الواقع  وكان محبوب من القائد بتاعه كان اسمه القائد زكريا

القائد زكريا : انت بتقعد تذاكر كتير انت عندك امتحانات يا ضياء

دكتور ضياء : لا يا قائد بس انا بحضر نفسي علشان امتحان القبول للطب  والسفر لبريطانيا يارب الحق اقدم لان انا كده اتاخرت وزمايلي سافرو

القائد زكريا : وايه الفرق بين الطب هنا وهناك

دكتور ضياء : التكنولوجيا والتطور والاساليب الحديثة وانا حلمي اني اكون شخص دارس عالم في مجالي وارفع اسم بلدي ان شاء الله

القائد زكريا : ربنا يوفقك ويكرمك بالخير وانت شاب محترم وتستاهل كل حاجة كويسة

بعد ست شهور كان شهر رمضان والقائد زكريا عزم دكتور ضياء علي الفطار عنده في البيت

العزومة

وصل دكتور ضياء بيت القائد زكريا وكان استقبال حافل وعرفه علي اسرته وابنه علي في ثانوي عام وبنته هاجر مخلصة دراسة وزوجته

الدكتور ضياء : تسلم ايدكم علي الفطار الجميل واكل جديد الصراحة

مقالات ذات صلة  العزلة

القائد زكريا : اه يا سيدي ده اكلي مصري بريطاني انا مقولتلكش ان هاجر بتدرس في بريطانيا

الدكتور ضياء : بجد بتدرس ايه وايه الاكلة دي

هاجر : انا بدرس  طب والاكلة دي اسمها (قطع  الفراح المشوية مع الماسلا )

الدكتور ضياء : مش ممكن ده حلمي اني اسافر وادرس بس اظن مش هلحق

القائد زكريا : لما عرفت منك انك دكتور وعايز تكمل طب في بريطانيا مرضتش اقولك علي بنتي غير لما اتاكد منها انك تقدر تسافر واهي قدامك استفسر منها زي ما انت عايز

وفعلا بعد الفطار الدكتور ضياء والدكتورة هاجر دار بينهم حوار طويل وطمنته انها هتقدر تساعده ويسافر بريطانيا ويحقق حلمه

وفي طريقة للرجوع كلم الدكتور ضياء اخوه اشرف وحكي ليه عن كل شئ وان بنت القائد بتاعه هي الي ممكن توصله لحلمه

وكان رد اشرف ( قلتلك ان ربنا كاتب ليك خير )

وبعد انتهاء فترة التجنيد جهز الدكتور ضياء اوراقه للسفر

القائد زكريا : ضياء انت شاب محترم وطموحك عالي وانا مش هلاقي احسن منك عريس لبنتي لو انت موافق

الدكتور ضياء : انا طبعا اتشرف بحضرتك وباسرتك وبنتك طبعا وكفاية انك وقفت جنبي في التجنيد وبنت حضرتك ساعدتني علي السفر

الزفاف

الخروج من الإكتئاب

الخروج من الإكتئاب

في حفل عائلي بسيط كان الزفاف وبعديه موعد الطيارة

الدكتور ضياء : حقيقي ربنا كبير انا كنت يا هاجر في فترة من الفترات يائس  وقلت اني حلمي ضاع واصحابي سافرو وانا لا بس سبحان الله ربنا كان مخبي ليا اجمل هدية انتي وكمان السفر ياااه علي كرم ربنا

الدكتورة هاجر : الحمد لله انك حققت اول حلم واكيد ربنا بيكتب لينا الخير بس لسة الطريق طويل وهنقف جنب بعض

وهنا انتهت قصة الدكتور ضياء والحمد لله انه قدر يخرج من الاكتئاب وحقق اكترمما كان يتمني

وعلي موعد بقصة تانية قريبا ان شاء الله

 

 

 

 

 

كاتب ومحرر فى موقع البرنسيسة - EL princesa

Advertisement

أحدث المقالات

الأكثر قراءة