Connect with us

الصحه النفسيه والتخاطب

الحبسة الكلامية

Avatar

نشر

على

الحبسة الكلامية

هل أنت أو أي شخص تعرفه مصاب بالحبسة الكلامية؟ الحبسة الكلامية هي اضطراب في التواصل يمكن أن يجعل من الصعب التواصل وفهم اللغة والقراءة أو الكتابة.

إذا كان الأمر كذلك ، فهذه المقال علي موقع البرنسيسه لك!

سنستكشف الأنواع المختلفة من الحبسة الكلامية والعلاجات والموارد المتاحة لمساعدة المصابين بالحبسة على عيش الحياة على أكمل وجه.

مقدمة في الحبسة الكلامية:

الحبسة هي اضطراب يؤثر على طريقة تواصلك. يمكن أن يؤثر على كلامك ، وكذلك الطريقة التي تكتب بها وتفهم اللغة المنطوقة والمكتوبة.

عادة ما تحدث الحبسة فجأة بعد السكتة الدماغية أو إصابة في الرأس ، وتتميز بصعوبة في فهم اللغة والتعبير والقراءة والكتابة.

قد يواجه الأشخاص المصابون بالحبسة صعوبة في العثور على الكلمات الصحيحة ، وقد يواجهون صعوبة في فهم ما يقوله الآخرون ، وقد يواجهون صعوبة في القراءة والكتابة.

يمكن أن تؤثر الحبسة أيضًا على استخدام لغة الإشارة اليدوية وطريقة برايل.

يستعرض هذا الموضوع التقييم السريري للحبسة ، وأنواعها الرئيسية ، وأسبابها ، واستراتيجيات العلاج والتواصل المختلفة المتاحة.

يعاني ما يقرب من مليون شخص من الحبسة الكلامية في الولايات المتحدة اليوم ، ولكن مع العلاج الموجه المناسب في مرضى مختارين يمكن استعادة التواصل الفعال.

يمكن أن يكون للحبسة تأثير كبير على حياة الشخص ، لذا فإن فهم الحالة واستراتيجيات العلاج والتواصل المختلفة المتاحة أمر بالغ الأهمية لمن يعيشون مع الحبسة وأسرهم.

أنواع الحبسة الكلامية:

يمكن تصنيف الحبسة إلى عدة أنواع مختلفة. الأنواع الثلاثة الأكثر شيوعًا هي حبسة بروكا ، وحبسة فيرنيك ، والحبسة الشاملة.

تتميز حبسة بروكا بصعوبة تكوين الكلمات والجمل ، بينما تتميز حبسة فيرنيك بصعوبة فهم الكلام والكلمات. الحبسة الشاملة هي مزيج من كلا النوعين وهي أشد أنواعها.

يمكن أن يتسبب في أن يكون الفرد غير قادر تمامًا على التواصل ، شفهيا وكتابيًا. يمكن أن يسبب كل نوع من أنواع الحبسة مستويات مختلفة من ضعف الاتصال.

20221231 223815 ٠٠٠٠ الحبسة الكلامية

من المهم طلب المساعدة الطبية إذا كنت أنت أو أي شخص تعرفه يعاني من صعوبة في اللغة.

يمكن أن يساعد اختصاصي أمراض النطق واللغة في تشخيص نوع الحبسة الكلامية ، مما قد يساعد في تحديد خيارات العلاج.

أسباب الحبسة الكلامية:

يمكن أن يحدث فقدان القدرة على الكلام بسبب مجموعة متنوعة من الحالات ، بما في ذلك السكتة الدماغية وإصابات الدماغ الرضحية وأورام الدماغ والالتهابات وأمراض الدماغ التنكسية.

في معظم الحالات ، يكون سبب فقدان القدرة على الكلام هو السكتة الدماغية ، وتتوقف شدتها على حجم وموقع السكتة الدماغية.

يمكن أن تلحق السكتة الدماغية الضرر بالمناطق اللغوية في الدماغ ، مما يؤدي إلى فقدان القدرات اللغوي.

20230101 034049 ٠٠٠٠ الحبسة الكلامية

يمكن أن تشمل الأسباب الأخرى للحبسة أورام المخ والالتهابات وأمراض الدماغ التنكسية ، مثل مرض الزهايمر.

بغض النظر عن السبب ، يمكن أن يكون للحبسة تأثير كبير على قدرة الفرد على التواصل بشكل فعال.

تشخيص الحبسة الكلامية:

يتم تشخيص فقدان القدرة على الكلام عادةً من خلال تقييم لغة المريض وقدرات التواصل.

قد يشمل هذا التقييم اختبارات اللغة اللفظية والمكتوبة ، وكذلك المهام البصرية. قد يطلب الطبيب أيضًا اختبارات التصوير مثل التصوير بالرنين المغناطيسي أو الأشعة المقطعية لاستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للحبسة.

بمجرد إجراء التشخيص ، يمكن للطبيب أن يوصي بخطة علاج مصممة خصيصًا لاحتياجات الفرد.

خيارات علاج الحبسة الكلامية:

يمكن أن تتراوح خيارات علاج فقدان القدرة على الكلام من علاج النطق واللغة إلى العلاج السلوكي المعرفي.

غالبًا ما يكون علاج النطق هو الخطوة الأولى في علاج فقدان القدرة على الكلام ويمكن أن يساعد في تحسين مهارات الاتصال واللغة.

يمكن أن يساعد العلاج السلوكي المعرفي أيضًا في فقدان القدرة على الكلام ، حيث يركز على إعادة تدريب الدماغ على تكوين روابط جديدة وتقوية الروابط الموجودة.

استراتيجيات التواصل مهمة أيضًا للأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية ، حيث يمكنها مساعدتهم على التعبير عن أفكارهم ومشاعرهم بشكل أفضل.

أخيرًا ، يمكن لمجموعات الدعم تقديم الدعم العاطفي والاجتماعي للأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية.

العلاج السلوكي المعرفي للحبسة الكلامية:

يعد العلاج السلوكي المعرفي (CBT) علاجًا فعالًا للحبسة ، حيث يساعد الأشخاص على تعلم طرق جديدة للتواصل وتحسين مهارات الاتصال العامة لديهم.

العلاج السلوكي المعرفي هو شكل من أشكال العلاج النفسي الذي يركز على تحديد وتغيير الأفكار والسلوكيات غير المفيدة التي قد تعيق التواصل.

20230101 035245 ٠٠٠٠ الحبسة الكلامية

خلال العلاج المعرفي السلوكي ، قد يتعلم الأشخاص المصابون بالحبسة الكلامية كيفية استخدام مجموعة متنوعة من الاستراتيجيات للتواصل بشكل فعال ، مثل استخدام الإيماءات والكتابة وأشكال الاتصال الأخرى.

يساعد العلاج السلوكي المعرفي أيضًا الأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية على تعلم كيفية التعبير عن أفكارهم ومشاعرهم بشكل أفضل ، وكيفية فهم تواصل الآخرين بشكل أفضل.

يمكن أن يساعد العلاج المعرفي السلوكي الأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية على الشعور بثقة أكبر واستقلالية في تواصلهم.

علاج النطق للحبسة الكلامية:

يعد علاج النطق جزءًا مهمًا من علاج الحبسة الكلامية. يركز على مساعدة المرضى على استعادة مهاراتهم اللغوية وتحسين تواصلهم.

يمكن أن يساعد علاج النطق في تحسين قدرة المريض على إصدار الأصوات والتعرف على الكلمات وفهم اللغة.

إنه ينطوي على ممارسة مع أخصائي أمراض النطق واللغة، والذي سيساعد المريض على البناء على نقاط قوته وتعليمه استراتيجيات جديدة للتعويض عن نقاط ضعفهم.

يمكن أن يساعد علاج النطق مرضى فقدان القدرة على الكلام على إعادة تعلم كيفية التحدث والفهم والكتابة. يمكن أن يساعد أيضًا في تحسين مهارات الاتصال لديهم وتطوير استراتيجيات للتعويض عن أي مشاكل لغوية قد تكون لديهم.

استراتيجيات الاتصال للحبسة الكلامية:

التواصل هو حجر الزاوية في الحياة، وعندما يتعطل يمكن أن يكون له تأثير كبير على رفاهية الشخص.

قد يجد الأشخاص المصابون بالحبسة صعوبة في التعبير عن أنفسهم، ولكن توجد طرق لمساعدتهم على التواصل بشكل أكثر فعالية.

من أهم استراتيجيات الاتصال استخدام طرق بديلة مثل اللوحات المصورة أو لغة الإشارة أو الكتابة.

يمكن أن تساعد هذه الأساليب الأشخاص المصابين بالحبسة في التعبير عن أفكارهم ومشاعرهم، من خلال تقديم تمثيل مرئي لأفكارهم.

20230101 034550 ٠٠٠٠ الحبسة الكلامية

بالإضافة إلى ذلك، من المهم إبطاء وتيرة المحادثات، والتحقق من الفهم، واستخدام جمل بسيطة قصيرة. باستخدام هذه الاستراتيجيات، يمكن للأشخاص المصابين بالحبسة أن ينخرطوا في محادثات هادفة، على الرغم من أي عجز لغوي.

التعايش مع الحبسة الكلامية:

قد يكون التعايش مع فقدان القدرة على الكلام أمرًا صعبا، ولكن هناك استراتيجيات وعلاجات متاحة للمساعدة في تسهيل الأمر.

يمكن للأشخاص المصابين بالحبسة أن يستفيدوا من العلاج السلوكي المعرفي لمساعدتهم على التعامل مع القلق و الاكتئاب.

يمكن أن يساعد علاج النطق في تحسين مهارات الاتصال واللغة. يمكن أن تكون استراتيجيات الاتصال مثل الوسائل المرئية والتعديلات على المحادثات والتكنولوجيا مفيدة أيضًا.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تكون مجموعات الدعم للأشخاص الذين يعانون من فقدان القدرة على الكلام لا تقدر بثمن لمعرفة المزيد عن الحالة والتواصل مع الآخرين الذين يفهمون.

مع الدعم والعلاج المناسبين، يمكن للأفراد المصابين بالحبسة أن يعيشوا حياة كاملة ومرضية.

مجموعات الدعم للأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية:

يمكن أن يكون التعايش مع فقدان القدرة على الكلام تجربة صعبة وصعبة ، وقد يكون من المفيد أن يكون لديك مجتمع داعم لمساعدتك على التأقلم.

توفر مجموعات الدعم للأشخاص المصابين بالحبسة الكلامية بيئة آمنة وداعمة للأفراد للتواصل مع الآخرين الذين يعيشون أيضًا مع الاضطراب.

في هذه المجموعات ، يمكن للأعضاء مناقشة تجاربهم مع فقدان القدرة على الكلام ، ومشاركة النصائح والاستراتيجيات للتأقلم والتواصل ، وتقديم الدعم المعنوي والتشجيع.

20230101 035800 ٠٠٠٠ الحبسة الكلامية

يمكن أن تكون مجموعات الدعم أيضًا مصدرًا رائعًا لمعرفة المزيد عن الحبسة الكلامية ، والتواصل مع المتخصصين في الرعاية الصحية وغيرهم من الخبراء ، وتوفير التعليم والدعوة للأفراد المصابين بالحبسة وأسرهم.

كاتب ومحرر فى موقع البرنسيسة - EL princesa وأخصائية أمراض النطق والكلام محاضر معتمد من جامعه عين شمس محاضر معتمد من مركز التدريب والتنميه محافظه القاهره ماجيستير صحه نفسيه من معهد البحوث والدراسات العربيه بتقدير إمتياز أخصائية تعديل سلوك وتنميه مهارات

انقر للتعليــــــــق

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Advertisement

أحدث المقالات

الأكثر قراءة